الصيام المتقطع بين الحقيقة والخيال .. هل يستطيع أن يعالج السكري؟

Fahad19 ديسمبر 2022آخر تحديث : منذ شهرين
Fahad
اخبار منوعة
الصيام المتقطع بين الحقيقة والخيال .. هل يستطيع أن يعالج السكري؟

أطلق الأطباء المتخصصين في التغذية مصطلح أحد أكثر الأنظمة الغذائية فائدة وذلك على الصيام المتقطع، إلا أن البعض لا يعترف بأن هذا النظام يمتلك قوة كبيرة تعمل على إنقاص الوزن وكذلك فوائد صحية لا حصر لها.

فوائد نظام الصيام المتقطع للجسم

نشرت شبكة سكاينيوز العربية حوار لطبية متخصصة في أمراض الغدد والسكري وقال أن الصيام المتقطع من أنواع الانظمة التي من الممكن الاعتماد عليها كأسلوب حياة لتنظيم الوجبات وتناول الطعام في مواعيد محددة.

وأكدت أنه من ضمن الفوائد أنه يعمل على التخلص من الدهون والوزن الزائد ويساعد في تحسين مستوى ضغط الدم ويقوي عضلات القلب كما أنه يعمل على تقليل مستوى الكوليسترول في الجسم.

كما أنه يمتلك الحلول التي تكفي من أجل التعافي من داء السكري من النوع الثاني، لأنه يمصل نظام غذائي صحي مع ممارسة الرياضة بشكل منتظم يمكن من خلاله العلاج بشكل مبكرة من الإصابة.

كما أكدت الطبيبة أن هناك أفراد لا يمكنهم اتباع هذا النظام الغذائي وهما المرأة الحامل وكذلك الشخص الذي يعاني من مرضى السكري من النوع الأول.

وشرحت الطبيبة وقالت أن الفكرة في الصيام المتقطع هي إجبار مستويات الأنسولين بالهبوط لوقت كافي كان يتمكن من حرق الدهون داخل الجسم لتعويض هذا الهبوط.

مجموعات الصيام المتقطع

وشرحت الطبيبة وقالت أن الصيام المتقطع ينقسم إلى عدة مجموعات منها الأشخاص التي يجعلون مواعيد تناول الطعام في النهار وكتفي فقط ب 8 ساعات، ويتوقف تمامًا عن تناول الطعام في الليل.

أما المجموعة الثانية فهي التي تحدد طعامها في الليل وفي النهار تكتفي بشرب السوائل، وهناك مجموعة أخيرة وهي التي تتوقف عن تناول الطعام لمدة يومين في الأسبوع ولكنها لا تتوقف عن تناول السوائل.

أما عن باقي الخمس أيام المتبقية فهي تعود وتتبع نظامها الغذائي العادي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة